Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
أخبار الرئيسية (سلايدر)احداثريبورتاج

في ليلة (الفن من أجل السلام) الفنانون يؤكدون على قيمة الفنون

ريبورتاج:حسين علي

إيماناً بالدور المهم الذي يمكن أن يلعبه الفن في مختلف ضروبه في تغيير المفاهييم وتسليط الضوء على عدد من القضايا ومساهماته في معالجة العديد من المشاكل، أحيا معهد أبحاث السلام جامعة الخرطوم أمسية فنية شارك فيها عدد من المبدعين في المجال الغنائي والموسيقي، وشهدها حضور رسمي وشعبي، حيث شهدت الساحة الخضراء بالخرطوم يوم الخميس الماضي أمسية بعنوان (الفن من أجل السلام) ضمن الحملة التي أطلقها المعهد والتي جاءت بعنوان (الحملة الوطنية لمناهضة الحرب). انتظار وترقب قبل أن تحين ساعة الصفر لبداية الحفل الذي يحيه عدد من نجوم الفن والغناء في البلاد، ضربة البداية كانت بكلمة د. محمد محجوب هارون، ثم إعتلى خشبة المسرح الفنان د.عبدالقادر سالم ليصدح بأغنيات تعبر عن الأمسية وعنوانها فكانت بداية وصلته الغنائية بأغنية ليه ياخوي يا ود عمي تهدر دمك تهدر دمي تفاعل ورقص شهدته الساحة عندما تغنى عبدالقادر سالم بأغنية (حليوة يا بسامة)، لتمتد الفقرات الغنائية في رحلة إلى التراث بالغناء والأزياء قدمتها فرقة (اسكو) للتراث، وحملت مضمون الأغنيات التي قدمتها الفرقة مفرادت ورسائل تهدف إلى التعايش السلمي والسلام بصورة عامة. رحلة أخرى في دنيا التراث ولكن هذه المرة كانت عبر بوابة شرق السودان مع الفنان محمد البدري مقدماً نماذج من أعماله الغنائية من الشرق، لتغني بعد ذلك فرقة تنوع الاستعراضية بمجموعة من الأعمال الغنائية مثل (اتانينا، أنا تاني ماشي الجنوب، بلداً هيلنا، ما شاء الله) قبل أن تختتم الفاصل الغنائي الاستعراضي، بتقديمهم للنشيد الوطني. وشارك الفنان عمر احساس بأغنية (للسلام والإلفة) و ومن كلمات الشاعر التجاني حاج موسى تغنى عمر احساس بأغنيتي (مافي زول يحقد ويزرع، نعيشوا سوا) ، وقدم عازف الكمان عاصم الطيب أعمالاً غنائية وموسيقية وجدت تفاعلاً كبيرا من الجمهور. عند إعلان مقدم الحفل عن بداية فقرة مجموعة عقد الجلاد الغنائية ضجت الساحة بالتصفيق الشديد، حيث شاركت الفرقة بأغنيات مثل (بشارة خير، حاجة آمنة)، ووجدت المطربة الشابة نانسي عجاج تفاعلا كبيرا من قبل الجمهور عندما صعدت على خشبة المسرح بالساحة الخضراء حيث صدحت بعدد من الأغنيات منها (أحبك، مرحبتين بلدنا حبابا، بلداً هيلنا).

[easymedia-gallery med=”343″ filter=”1″]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: