Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
اعمدة و أراءحلو مر-نيازي علي

سلمي تستضيف كمان وعندليب وكروان ونوتة موسيقية ..!!

عبر برنامج (مع سلمي ) بفضائية الشروق اول مرة يتلاقو (كمان وعندليب وكروان بصحبة نوتة موسيقية ) في لحظة واحدة استضافت فيها المطربين الشباب ، محمد الخاتم ،الجزار ،فضل ايوب ،شموس وحقيقة اكثر ماميز الحلقة حضور الشفافية بين الشباب الحلوين ديل وهم يقدمون رسالة واضحة همها الاول المحافظة علي الاغنية السودانية،اضافة الي مناقشة كيفية تقديم اعمال خاصة تشكل حضور انيق تحترم اذن المستمع السوداني الذواق ،واكثر ما وضع الحلقة في قالب خفيف جدير بالمشاهدة والمتابعة هو تقديمهم لاعمال خاصة بحوجة الي وقفة خاصة وتسليط الضوء عليها ومتابعتها وتوثيقها عبر وسائل الاعلام والميديا المختلفة بعيدا عن النقد الهدام والحلقة دعوني ان اصفها بانها كانت (عجوة معطونة في عسل) خفيفة ومريحة وسريعة وجاذبة ترتاح معها في حضرة الميوزيك الراقص والمتجدد ذات المضمون العالي واللحن والاداء ،وهنالك اغنيات كثيرة من عبق الماضي ولرواد الاغنية السودانية قدمها كلاهما بقالب جديد فالجزار قدم في الاونة الاخيرة اغنيات لعمالقة الغناء السوداني اضاف لها بهاء اخر بامتزاج الريقي مع الجاز علي شاكلت اغنية اسمر جميل واغنية الاسكلا بتوزيع جديد نال القبول والاستحسان بالامس ابدعت شموس في تقديم اغنيات الشفيع علي شاكلت الذكريات وغيرها وفضل ايوب مطرب شاب يحب التجديد والتنويع وكثير مايوفق في تقديم الاغاني وهو يمتلك حضور جميل وكاريزما تملا البراحات احساس بالالفة وود الخاتم نوتة موسيقية ودينمو محرك يكتب ويلحن ويغني وهو عازف ماهر علي الة البيانو فكونوا بخير وقلوبنا معاكم ومازالنا نطمع ان تقدموا لنا الجميل والرائع والمقنع لهذا الجيل ونتمني من الجميع تقديم النقد البناء لهم دون الهدام فهم حقيقة مبدعين وشباب موهوبين يحتاجوا الي وقفة خاصة من قبيلة الفن والفنانين ،وياهلنا ويا اهل الفن مافي زول يقول الزول ده مالو بوصف الشباب ديل بكمان وكروان وعندليب ونوتة موسيقية بل لانهم مميزون وسط الساحة الفنية وفي فترة وجيزة نالوا الاعجاب من بين اقرانهم ومن حقنا ان نقف معهم لا ضدهم وخاصة هذه الاسماء بعينها واي زول من حقو يقول بستحقوا ام لا ولكن بصدق . حلو مر : سلمي وفقتي في اختيار ضيوف الحلقة واديتي الشباب حقهم الكامل ، بالاضافة الي تقديم المحاور ومناقشتها خاصة محور كيفية وصول اعمال الشباب الجديدة لدي المستمعين عبر الميديا و المهرجانات كميلاد الاغنيات والمنتديات والمسابقات المختلفة التي تحتاج الي وقفة وتنظيم خاص يليق بها ومعظم الشباب يشكون من تهميش اعمالهم الجديدة وهم يبذلون فيها الكثير من المجهود،رغم ذلك يكتب لها الموت السريري بسبب عدم التوثيق لها ، والكثيرون من الموهوبون يقفون خارج نطاق السرب.
نيازي ابو علي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: