Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
أخبار الرئيسية (سلايدر)مشاهير

أشهر 7 أفلام أمريكية مقتبسة من بلاد أخرى

دائما ما تقتبس الدول الأخرى أفكار الأفلام من هوليوود البيت الأكبر للسينما في العالم مما جعل البعض يعتبرها أرض الأفكار الأصلية، لكن المخرجون والمنتجون في هوليوود يلجأون أحيانا إلى اقتباس أفلام من دول آسيوية أو أوروبية نظراً لجودة الأفلام في تلك البلاد.
ورغم الاقتباس تتميز هوليوود بجودة صناعة السينما بها لدرجة أن الفيلم يخرج في نفس مستوى الفيلم الأصلي أو أفضل، و في بعض الحالات بالتأكيد يكون المستوى أقل من الفيلم الأصلي ولكن الفارق يكون ضئيلا للغاية.

أما الميزة الثانية لهوليوود أن المنتجين لا يجدون حرجا في إعلان اقتباسهم بدلاً من التهرب منه، بل أن اقتباسهم يأخذ مجرى رسمي من خلال شراء حقوق إعادة إنتاج الفيلم من ملاك حقوقه الأصليين.

لذلك يستعرض معكم FilFan.com أفضل الأفلام الأمريكية المقتبسة من أفلام أخرى.

1) The Departed

سكورسيزي أحد أهم المخرجين في تاريخ هوليوود وصاحب أفلام عديدة تعتبر علامة في تاريخ السينما في العالم أبرزها Taxi Driver وGoodfellas.

وجد سكورسيزي صعوبة طوال مسيرته التي بدأت عام 1967 في حصد جائزة الأوسكار كأفضل مخرج حتى عام 2006 بعدما أقتبس فيلم Infernal Affairs الذي يعتبر أحد أفضل الأفلام في هونج كونج وأنتج في عام 2001.

سكورسيزي ضم مجموعة من أفضل الممثلين المتاحين في هوليوود للعمل معه في هذا الفيلم وفي مقدمتهم جاك نيكلسون بالإضافة إلى ليوناردو دي كابريو ومات ديمون ومارك ويلبرج، النتيجة بالطبع كانت 4 جوائز أوسكار لأفضل فيلم وأفضل مخرج وأفضل سيناريو وأفضل مونتاج، بالإضافة إلى ترشيح مارك ويلبرج كأفضل ممثل مساعد.

2) Shall We Dance؟

فيلم أخر مقتبس من السينما الآسيوية وتحديداً من اليابان وهو فيلم Shall We Dance? الفيلم تم إنتاجه لأول مرة في عام 1996 للمخرج ماسايوكي سو، الفيلم نال 14 جائزة من الأكاديمية اليابانية للسينما من أصل 14 جائزة.

في عام 2004 قدم المخرج بيتر تشيلسوم النسخة الأمريكية للفيلم من بطولة ريتشارد جير وجينيفر لوبيز، لكن النسخة الأمريكية لم تحقق النجاح المتوقع من حيث الإيرادات أو آراء النقاد.

بعدها بعامين قدمت المخرجة إيناس الدغيدي النسخة المصرية للفيلم التي حملت عنوان "ما تيجي نرقص" وشارك في البطولة يسرا وعزت أبو عوف وتامر هجرس وطلعت زين.

3) The Ring

أحد أشهر أفلام الرعب الهوليوودية في الأصل هو فيلم ياباني أنتج عام 1998 ومن إخراج هيديو ناكاتا، الفيلم حصل في عام إنتاجه على جائزة الفيلم الأكثر شعبية في اليابان من الأكاديمية اليابانية للسينما ليتم إنتاجه مرة أخرى في 2002 من قبل المخرج جور فيربينسكي المشهور بإخراجه 3 أجزاء من سلسلة أفلام Pirates of the Caribbean.

جور استعان في فيلمه بناعومي واتس في دور البطولة والتي نالت عن دورها جائزة أفضل ممثلة بالإضافة إلى جائزة أفضل فيلم من أكاديمية الخيال العلمي والرعب الأمريكية.

4) Nine

في 1973 قام الموسيقار ماوري يستون بكتابة مسرحية شعرية مقتبسة من رائعة المخرج الإيطالي فيدريكو فيلليني "8 ½"، المسرحية تم تقديمها بعد ذلك في مسارح برودواي وصنفت ضمن ابرز وأهم المسرحيات الموسيقية، في عام 2009 قرر المخرج روب مارشال اقتباس المسرحية الموسيقية التي بدورها مقتبسة من فيلم فيدريكو فيلليني ليقدم فيلمه Nine الذي ضم دانييل داي لويس وماريون كوتيار بينيلوبي كروز ونيكول كيدمان.

الفيلم حصد 4 ترشيحات للأوسكار وهي، أفضل ممثلة في دور مساعد لبينيلوبي كروز وأفضل تصميم أزياء وأفضل أغنية وأفضل ديكور.

5) Hachi

فيلم أمريكي مقتبس من فيلم ياباني مقتبس من قصة حقيقة بطلها الكلب Hachiko، الذي ربما سمعت عن قصته من قبل، لكن سواء سمعت عنها أو لا فالفرصة سانحة لمشاهدة النسخة اليابانية أو الأمريكية للفيلم عن هذا الكلب الذي ضرب مثلاً في الوفاء والصداقة.

الفيلم الياباني أنتج عام 1987 للمخرج سيجيرو كوياما، أما النسخة الأمريكية قدمت في عام 2009 للمخرج السويدي لاس هالستروم وقام بدور البطولة الممثل ريتشارد جير.

6) Tortilla Soup

في عام 1994 قدم المخرج التايواني غير المشهور حينها أنج لي فيلمه الثالث في مسيرته Eat Drink Man Woman، الفيلم كان بوابة النجاح لأنج لي الذي نال فيلمه ترشيحاً للأوسكار كأفضل فيلم أجنبي، ليقدم بعدها أنج لي فيلمه الأول في هوليوود Sense and Sensibility المقتبس عن رواية جين أوستن لتبدأ مسيرته الهوليوودية التي شملت عدد من الأفلام المميزة أخرها رائعته العبقرية Life of Pi.

حاولت المخرجة ماريا ريبول اقتباس الفيلم في عام 2001 ولكن خرج الفيلم بشكل ضعيف أقل من الفيلم الأصلي بفارق شاسع، الفيلم حمل اسمه Tortilla Soup.

7) The Magnificent Seven

يعتبر واحد في أهم الأفلام في التاريخ وأهم فيلم ياباني من إخراج واحد من علامات السينما أكيرا كوراساوا.

بالتأكيد فيلم Seven Samurai الذي قدمه كوراساوا في 1954 ونال عنه ترشيحان للأوسكار يعتبر أكثر الأفلام التي يطمع الجميع في اقتباسها وتقديمها في شكل وبيئة مختلفة عن بيئته الأصلية، فقدمت هوليوود نسختها من الفيلم في عام 1960 للمخرج جون ستورجيس من بطولة يول براينر وستيف ماكوين وإيلي والاش وروبرت فون وجيمس كوبورن.

الفيلم أيضا تم تقديم نسخة مصرية شهيرة منه حملت اسم "شمس الزناتي" لعادل أمام وإخراج سمير سيف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: