قدمها في حفل زفاف :(وي وي) شكر الله تجر عليه وابل من الانتقادات 

ريبورتاج: علاء الدين موسى 

وجدت أغنية الفنان الشاب شكر الله عزالدين الجديدة (وي وي) استياء من قبل الحاضرين لحفل زفاف ابنة الاستاذ الصحفي

كمال حسن بخيت بصالة الخليل بامدرمان أمس ووجه له الصحفيين والاعلامين الحاضرين لتلك المناسبة وابل من الانتقادات

اللاذعة بسبب تلك الأغنية، وأكدوا على أن شكرا الله اخطأ في اختيار اغنية في تلك المناسبة وقالوا انه لم يحترم عقول

الاشخاص الذين اتو للاستمتاع بالاغاني الرصينة، وطالبوا لجنة المصنفات بوضع أشخاص يراقبون الصالات لوقف مثل تلك

الأغاني التي اصبحت تشوه الغناء السوداني الأصيل. فيما ابدى عدد من المهتمين بالمجال الفني أسفهم لتذبذب تجربة الفنان

شكر الله عز الدين وعدم مقدرته على انتقاء اغنيات يمكنها ان تخدم مشواره الفني، شكرالله عز الدين اثار جدلا لاغنية جديدة

كتبها له الشاعر احمد البلال. ويرى مراقبون انه لم يوفق في اختيار مفردات الاغنية التى عنوانها ( يا حلاة لقلق). مشيرين

الى انه يتميز عن الفنانين الآخرين باعمال رصينة وذات قيمة فيما يتعامل مع شكر الله بـ(حلاة لقلق). شكر الله اعاد للأذهان

(جلطاته) الفنية السابقة على شاكلة (اضربني بمسدسك) و(ناس الخطف) ما يعني انه فنان يسير بلا مؤشر يمكنه من اختيار

اتجاهاته الفنية فلا يمكن ان يعود للساحة باغنية متميزة مثل (المبيريك) التى كتبها له احمد البلال نفسه ثم يعود و يدخل نفسه في (زقاق ضيق) بـ(حلاة لقلق)!

 

اضافة تعليق

Powered by Facebook Comments

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه: