بروفايل معتصم فضل .. حكاية صديق

ريبورتاج :رامي محكر
لم يكن يعلم ذلك الفتى اليافع انه على موعد مع القدر ليلعب دورا كبيرا ومهما في قيادة احدى المؤسسات الاعلامية العريقة وان تراءت له بعض الاحلام وهو يقف على شباك البريد لمراسلة برنامج المسابقات الشهير (جرب حظك) لاحمد خوجلى صالحين وهو يتخيل وقع رسالته وهي تقرا لمستمعين الاذاعة السودانية اذن كان تحديا مع الذات خاضه ذلك الفتي اليافع الذي جاء الى الدنيا في العام 1949 ومنذ صرخة الميلاد الاولى بدا القدر في تسطير ملامح مشواره الاعلامي لتتكشف مواهبه في الكتابة للاطفال والاسرة منذ المرحلة الثانوية ونشات حينها علاقة وطيدة بينه وبين هنا امدرمان ليلتحق بها في نوفمبر من العام 1972 بمجرد تخرجه في جامعة امدرمان الاسلامية حاصلا على بكالاريوس الاداب.
المدير العام للهيئة العامة للاذاعة القومية السابق معتصم فضل عبد القادر التحق بالاذاعة السودانية مخرجا استهوته في البداية تجلابة اخراج برامج الاطفال ليضع لمساته الاولى في ذلك العالم ليكتب سيناريو حب كبير بينه وبين هذه الشريحة استمر منذ العام 1975حتى اليوم خطوات رحيق السنين اظهر فضل قدرات عالية في مجال الاخراج ارغمت رؤساه على ترقيته كبيرا للمخرجين في فترة لاتتجاوز العشر سنوات اخرج العديد من البرامج الإذاعية الناجحة في مجال المنوعات و الثقافة بالإضافة لبرامج الاخبار والسياسة ,المشاركة في اعداد وتقديم اكثر من 20 برنامجا اذاعيا من ابرزها :شخصيات خلدها التاريخ .جوله النهار .غريب وعجيب, دراما .كلمات و الحان . .مسابقات .رحيق السنين . وفي مجال المنوعات تألق نجمه وسرعان ما استحق لقب ملك المنوعات تدرج بعدها فضل ليصبح رئيسا لادارة الاخراج في العام 1986 ثم مديرا لادارة التنفيذ اخرج خلال تلك الفترة العديد من البرامج في مجال المنوعات ومن اشهر البرامج التى اخرجها فضل في هذا المجال برنامج نفحات الصباح الذي قامت بتقديمه الراحلة ليلى المغربي
.برنامج البث المباشر هو أول برنامج صباحي يقدم على الهواء مباشرة في الاذاعة السودانية , حيث كانت البرامج تقدم مسجلة , وكان ذلك في العام 1988م.برنامج بطاقات : للكاتب صلاح التوم من الله.برنامج الجريدة للكاتب سعد الدين ابراهيم . فضل والعميري لفضل جولات سطرت لتجربة مشهودة في مجال الدراما الاذاعية وذلك عبر فترة انتاج غزيرة شهدتها الاذاعة السودانية اثناء عمله فيها كمخرج البصمة الاولى لمعتصم فضل كانت عبر برنامج (حكاية من حلتنا) الذي جمع بين المبدعين الكاتب الصحفي سعد الدين ابراهيم والفنان الراحل عبد العزيز العميري وهو الراوي للحكاية تجربة ثرة ومختلفة برزت من خلال هذا العمل رسخت في الذاكرة والوجدان وضع فضل لمساته الاخراجية على عدد من حلقات برنامج (دكان ود البصير) للكاتب عبد المطلب الفحل احد كبار رموز التجربة الاذاعية في السودان ايضا انتج فضل حلقات من برنامج (الدرب القبيل) لمحمد خوجلي مصطفى وبرنامج (هذا الانسان) لعثمان احمد ادريس ·
معتصم فضل باب السنط تجربة اخراج المسلسلات الاذاعية حازت على نصيب كبير من عمر تجربة فضل الطويلة حيث وضع الرجل بصمته لاجمل المسلسلات الاذاعية التى ساهمت في تشكيل الوعي الجمعي لكل عشاق الدراما الاذاعية خاصة بعد توليه لمنصب مدير إذاعة البرنامج العام 1992م .ثم نائبا لرئيس قطاع الإذاعة و مدير الإدارة العامة للدراما والموسيقى والتوثيق والبرامج الخاصة في العام 2003م .ابرز الاعمال التى وضع لها معتصم فضل لمساته الاخراجية العمل الكبير (حكاية صديق) للكاتب الراحل حمدنالله عبد القادر الذي شكل ثورة في مجال الدراما الاذاعية حين بثه ايضا الدراما الاذاعية الشهيرة (النعمة بت وراق) لعبد المطلب الفحل و(شجرة الليمون) للكاتب امين محمد احمد و(اقدار) لعبد الناصر الطائف و (محن عليش) لانس عبد المحمود و(ثلاثية الطوفان) لشاذلي عبد القادر,ايضا وضع فضل الرؤية الاخراجية لمسلسل (باب السنط) للكاتب سعد الدين ابراهيم وعيرها من الامال التى تتجاوز الثلاثتون مسلسلا اذاعيا
المدير العام للاذاعة السودانية في العام 2005 تم تعيين معتصم فضل رئيسا لقطاع الإذاعة.اصبح بعدها باربعة سنوات مديرا عاما للهيئة العامة للاذاعة القومية في العام 2009 سعى الرجل خلال فترة توليه ادارة الاذاعة النهوض بها والارتقاء بالعمل فيها عبر تقنينه وتقديم الجديد من المقترحات ومن ابرز اسهاماته كمدير الاذاعة قيام العديد من الاذاعات الجديدة وعلى راسها الاذاعة التى التف الناس حوله بسرعة كبيرة (اذاعة البيت السوداني) وايضا (اذاعة السلام) التى جاءت بفكر وتوجه جديد ثم اذاعة صوت افريقيا (باللغات الافريقية المختلفة) واذاعة (الشباب وكل الرياضيين) التى عبرت عن هموم الشباب وامالهم والاذاعة التاريخ والموروث (ذاكرة الامة) التى استطاع من خلالها عكس ماتضج به مكتبة الاذاعة من مواد وتاريخ امة ,ايضا من اكثر البرامج اهمية التى طرحها معتصم فضل هي مشروع الأرشفة الإلكترونية الذي تم فيه نقل الأشرطة من النظام التماثلي للنظام الرقمي الأمر الذي أحدث طفرة كبيرة في العمل الإذاعي كما حافظ على إرث الأمة السودانية .
كما قدم فضل عددا من الافكار الجديدة للاذاعة مثل الاحتفال بالعيد 66 للاذاعة في العام 2006,وحصاد العام والذي يتم فيه تكريم أبرز البرامج الإذاعية والمتميزين في مجال العمل الإذاعي خلال العام . كما يتم عبره ايضا" تكريم المعاشيين .ايضا تكريم البرامج الذهبية :التي استمرت في الخارطة البرامجية لأكثر من 50 عاما" مثل برنامج دراسات في القرآن الكريم .برنامج حقيبة الفن .برنامج ربوع السودان .برنامج لسان العرب .برنامج ركن الأطفال .
انشأ استوديو بإسم الراحل محمد خوجلي صالحين . مهرجان الاذاعة والتلفزيون تلقي فضل عددا من الدورات التدريبة مكنته من ادارة العمل الاعلامي في مؤسسة الاذاعة السودانية ابرزها دورة حول فنون العمل الإذاعي – جمهورية ايرلندا.إنتاج البرامج الإذاعية و الدراما – هيئة الإذاعة البريطانية BBC.إدارة المؤسسات الإعلامية – مركز التدريب التابع لإذاعة صوت ألمانيا DW كما عمل مراسلاً اذاعياً لإذاعةBBC منذ العام 1990م الى 1998م , في تغطية الفعاليات الرياضية بالسودان ..شارك معتصم فضل في لجان التحكيم لمهرجان الإذاعة و التلفزيون – إتحاد إذاعات الدول العربية بتونس لاكثر من دورة حتى اصبح عضوا في اللجنة الدائمة للاذاعة في العام 2005–تم تكريم المخرج معتصم فضل دوليا ومحليا من قبل عدة جهات ابرزها كان تكريم إتحاد إذاعات الدول الأفريقية بالتضامن مع هيئة الصحة العالمية – تم التكريم للفوز بالجائزة الخاصة عن إخراج برنامج في الإسعافات الأولية .مهرجان الفجيرة الدولي الثالث للمونودراما – الأمارات العربية المتحدة لجهده في مجال الدراما الإذاعية .مهرجان إتحاد إذاعات الدول العربية – تونس تم التكريم ضمن أبرز الشخصيات الإعلامية على مستوى العالم العربي . · توقيع الخروج بعد عطاء متواصل للاذاعة السودانية استمر قرابة الاربعون عاما غادرها معتصم فضل تاركا المجال لاخرين في استراحة محارب لم يألو جهدا في الدفاع عن قناعاته ومشروعه الكبير في صناعة تجربة اعلامية لاجيال قادمة .غادر معتصم منصب المدير العام للاذاعة الا ان عطاءه كمخرج لايزال متواصلا

12666446_1245472538815859_1438663720_n


 

اضافة تعليق

Powered by Facebook Comments

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه: