رامز جلال يفاجئ مشاهديه بـــ “رامز خان” في رمضان 2016

 التكتّم الشديد هو سر عمل بطل المقالب رامز جلال في الإعلان عن البرنامج الذي يقدّمه سنويّاً في الشهر الكريم، فمن الطبيعي أن

تكون فكرة البرنامج بمثابة السر الحربي، بل الأمر يصل إلى أبعد من ذلك، وهو عدم الاعلان عن تصوير برنامج لرامز من الأساس

في رمضان وذلك لأكثر من سببٍ.السبب الأوّل هو حتى لا يعرف الفنانون الذين يعرض عليهم التصوير في برنامج عادي الحجة

الجديدة للمقدّم فيدركون أنّهم مطلوبون ليكونوا فريسةً له، أما السبب الثاني والبديهي فهو مرتبط بالجمهور بشكل مباشر، كي لا

يفقد المقلب عنصر المفاجأة.برنامج النجم الكوميدي الجديد للموسم الرمضاني لعام 2016، سيستمر إنتاجه تحت جانحي مجموعة "ام.بي.سي."،

ولكن بالإشتراك مع شركة أخرى كبيرة على أن يتمّ تصوير بعض الحلقات في الهند، من خلال إسم "رامز خان"، ولذلك فإنّ كل شيء في طي الكتمان.

ولكن ما تسرّب حول تفاصيل الفكرة الجديدة والتي أقل ما يمكن قوله عنها هو "رهيبة"، فهو أنّ هو التصوير مع النجوم سيكون في المقابر،

أو بمعنى أدق، إيهامهم بالإنتقال إلى العالم الآخر من خلال مقلبٍ قاسٍ يستخدم فيه منوّماً، و يضع الفنان في القبر وتتمّ مراقبته وقت زوال مفعول الدواء ورصد ردّة فعله داخل القبر.

وعلى الرغم من أنّ الفكرة جديدة وفظيعة، إلّا أنّ القائمين على البرنامج يتخوّفون من تنفيذ هذا السيناريو لعدّة أسبابٍ ومنها أنّه هناك إحتمال أن يتعرّض أحد النجوم الخاضعين للمقلب

لأزمة قلبية من هول وجودهم في القبر، و يموت أحدهم بالفعل.

 

ويمكن أيضاً، أن يعرّض هذا المقلب رامز بشكلٍ مباشر لخطر السجن، ومواجهة إتّهاماتٍ بالتعدّي على حرمة الأموات.

وفي سياقٍ آخر، يتساءل الجمهور حول هويّة الفنانين والمشاهير الذين سيقعون ضحيّة جلال هذه السنة، إذ يرجّح البعض أنّه إذا صُوّر البرنامج في الهند،

فقد يطال بعض الأسماء البوليووديّة اللامعة أمثال شاروخان وسلمان خان وسونام كابور وغيرهم من الممثلين المحبوبين ولهم شهرة وإنتشار واسع ليس فقط في مصر،

بل العديد من البلدان العربيّة بفضل أعمالهم الدراميّة والسينمائيّة المدبلجة.

اضافة تعليق

Powered by Facebook Comments

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه: