مالا تعرفه عن أضرار تسخين العيش

تسخين الخبز بوضعه على النار المشتعلة أو على نار البوتجاز " الغاز الطبيعي " هي عادة منتشرة في كثير من البلدان العربية بل تكاد تكون عادة في كل بيت عربي فالمواطن العربي يجد فيها السهولة وتوفير الوقت والجهد من خلال قيامته بتسخين الخبز بشكل سريع حتى يجد فيه لذة  خاصة ورائحة مميزة ويعود الرغيف لحالته الجديدة أو شبه الجديدة طرياً وسهل المضغ ولكن ما لا يعلمه الكثيرون والذي قد لا يكون فكرنا به قبل ذلك هل هذا التسخين مضرأ ؟ هل له نتائج كارثية على جسم الإنسان مستقبلا  والإجابة الصادمة هي نعم فتسخين الخبز على النار يسبب أمراض لا يتوقعها  الإنسان حيث اثبتت دراسات علمية حديثة أن عند قيام الفرد بتسخين الخبز على النار فإنه ينتجع عنه هيدروكربونات اروماتيه وهي تيارات مسرطنة للخلايا كما يتلوث الخبز بالسناج  هباب الفحم  وهي بقع سوداء تكن على أطراف الرغيب مما يدفعنا لإطلاق  اسم " الرغيف المقحمش " كما يسود بالعامية بين الكثيرين حيث ينجم عن  دخول تلك المواد لجسم الإنسان أمراض خطيرة الإنسان في  غنى عنها أما  عن البدائل " بدائل تسخين الخبز على النار " فالحل الأمثل الذي يتوقعه البعض هو استخدام الميكرويف وهذا خطا آخر سنتحدث عن في مقالة أخرى ويفضل  تسخين اناء بالماء الساخن ثم وضع الرغيف أعلى هذا الاناء المغلق باحكام ليكتسب  السخونة الغير ضارة بهذه الطريقة . ونذكركم دوماً بشعارنا " درهم وقاية خير من قنطار علاج " .

 

اضافة تعليق

Powered by Facebook Comments

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه: