الزواج الجماعي …

قزاز ورذاذ – محمد الطيب الأمين
البوره ولا عرس الحكومة !!
�بت المدن يا الواعية يا الدارسة الكتاب
�غلا المهور حاربيهو ما تخليلو باب
� إتمنى خت الحنة وأعرض في السحاب
�وأرقّص بنات حلتنا دايرات الشباب
�عايش وحيد بلدي فيها الحور بنات
� عاشق جمال بنوتنا سمحات الصفات
�قولوا خير باركوا العرس يا الأمهات
�على الشباب خايف يفوت فيهو الفوات
* مرات كده بتخيل أنو (البحر) بدل الموية بقى يجيب (سليقة) بتاعت لحم ضأن ..
* بتخيل كده ..
* وطبعا أي زول حر في (خيالاتو) ..
* أقول ليك حاجة ..
* زمان أيام الجهل، قبل ما نكبر وتكبر أحزانا ..
* كنت بفتكر أنو (لبن البدرة) هو (لبن بقر) ..
* كنت بفتكر أنو (البقرة) بعد ما تموت لو (حلبتها) بتجيب (لبن بدرة) ..
* البقرة وهي (حيه) لو (حلبتها) بتجيب (حليب) والبقرة وهي (ميته) لو حلبتها بتجيب (لبن بدرة) ..
* ده كان تفكيرنا .. * عشان كده كنا بنرفض نشرب (لبن بدرة) .. * ما بنشرب (لبن بقرة ميته) ..
* الواحد فينا كان لو شاف لبن بدرة ساكت (بيشتم) الحكومة ..
* لو الشمس سخنة (بنشتم الحكومة) ..
* لو الكورة البنلعب بيها (دافوري) وقعت في بيت الجيران نحنا بنشتم الحكومة ..
* ولا بنتلفت ..
* شتيمة الحكومة دي عندنا أسهل من لعب (البلي) ..
* بمناسبة الحكومة..
* برضو كنا بنفتكر أنو (الزواج الجماعي) معناهو (العروس من الحكومة) ..
* حسب الجهل كنا فاكرين أنو الزواج الجماعي يعني الحكومة هي البتختار ليك (العروس) ..
* انت تقول داير تعرس وتجهز البيت والحكومة تشتري ليك الشيلة وتجيب ليك العروس من عندها ..
* يعني حسب فهمنا أنو الحكومة عندها كمية من البنات كل فترة بتطلع من المخازن حوالي (500) بت للزواج الجماعي ..
* يعني الحكومة بتربي البنات عشان تزوجهن جماعيا ..
* يشهد الله كنا فاكرين الحكاية كده ..
* مرة عندنا ولد في حلتنا إتزوج مع ناس الزواج الجماعي ..
* العرس كان في الاستاد ..
* جابو ليك العرسان ديل مرصوصين في النجيلة زي (الباميه الطبيخ) ..
* باميه في عينك ..
* وأتذكر فنان العرس كان هو زكي عبد الكريم ..
* زكي في العرس داك غنى (زينة الشباب) تمانية مرات ..
* كان بيركز تركيز كبير على المقطع البيقول : (العرس بالفاتحه ياناس ما حلال) ..
* والعروسات يشيلن ورا زكي ويقولون (حلاااااااال) ..
* المهم .. أنا في العرس داك لاحظت أنو كل العرسان (نصف زعلانين) ..
* وما في عريس بتونس مع عروسته ..
* أي واحد في حالو ..
* تحس أنو الناس ديل ما بيعرفو بعض ..
* الحاجة دي خلتني اتأكد تماما أنو (العروس) من الحكومة ..
* قلت في نفسي أنو الناس ديل ما إتقابلو إلا في الأستاد ده ..
* يعني زي لما الهلال لعب مع الفريق الصيني ..
* الهلال قبل كده ما قابل الفريق الصيني ده إلا في الاستاد ..
* أستاد في عينك ..
* المهم.. العرس إنتهى والعريس جاء من شهر العسل وبعد فترة جابو ليهو ولد ..
* والولد مع الأيام بقى كبير ..
* يعني ح يبقى صغير ؟ ما أصلو مع الأيام ح يبقى كبير ؟
* ده شنو الغباء ده ؟؟
* الولد ده نحنا وأولاد حلتنا سميناهو (ود الحكومة) ..
* لحدي الآن بنقول ليهو ود الحكومة ..
* طبعا يا جماعة زمان البنات الواحدة ما بتحب تتزوج في العرس الجماعي ..
* تقول ليك: بري ما بتزوج جماعي ..
* البنات زمان بيقولن: (البورة ولا عرس الحكومة) ..
* تقول ليك: أنا أقعد بايره ولا أتزوج الزواج المدعوم ده ..
* وهسه لما إتعصرن بقن بتزوجن (جماعي) و(فردي) و(عرفي) كمان ..
* بقن يقولن : (الزواج الجماعي ولا البوره) ..
* البورة دي ما صعبه يا حبيبي ..
* بوره في عينك ..
* للأمانة (الزواج الجماعي) هو من القيم السودانية الفاضلة جدا ..
* وأهم شئ في الزواج الجماعي أنه يطبق (أقلهن مهرا أكثرهن بركة) وهذه قيمة كبيرة جدا ..
* الزواج الجماعي يشجع الشباب على إكمال نصف الدين ويساعد على محاربة الفساد الأخلاقي ويحفظ هذه الأمة من غضب الرب ..
* ولذلك نرجو أن تهتم الدولة أكثر بالزواج الجماعي وتدعم كل شاب يريد الزواج وفتح بيت بالحلال ..
* آخر إحصائية أكدت أن المصابين بالايدز (80) ألف وهذا رقم ضخم جدا ..
* يجب أن نحارب الايدز ونقضي على ظاهرة الأطفال مجهولي الأبوين بالزواج الجماعي ..
* وعلى الشباب في كل حي وكل مدينة أن يقدموا مقترحات لزواج جماعي ..
* على أن تقف معهم اللجان الشعبية والمحليات ومعتمدي المدن ..
* وأنا من هنا برسل تحية لكل شاب تزوج في الزواج الجماعي ولكل شابة واسأل الله أن يفتحها لهم ويرزقهم رزقا طيبا حلالا ..
* على فكرة.. بعد ما كبرنا وكبرت أحزانا عرفنا أن (لبن البدرة) ما عندو علاقة بـ(البقرة الميتة) وأنو (العروس) في الزواج الجماعي ليس لها علاقة بالحكومة ..
* حكومة بـ(الغاء) ..
* يا أستاذة: لو سمعتي بأقرب زواج جماعي قول لي عوووك ..
* و..و..
* ويا زينة الشباب أنا جايك عريس
و …(ما عندي التكتح) ..
لمتابعة الاخبار الفنية الثقافية زورو موقعنا الالكتروني صحيفة ريبورتاج:
صفحة الفيسبوك: https://www.facebook.com/reportagesd
تيليجرام: https://telegram.me/reportagesd
مجموعة الفيسبوك: https://www.facebook.com/groups/85632…
تويتر:https://twitter.com/reportagesd1

اضافة تعليق

Powered by Facebook Comments

%d مدونون معجبون بهذه: