سلمى السيد تكشف عن ملامح فن زمان

الشروق تعرض فن زمان في (1200) دقيقة في رمضان
العمل في البرنامج بدأ التخطيط له قبل ستة أشهر
عصام محمد نور كان يبدأ الحلقات بسورة العصر

الخرطوم: علاء الدين موسى|
أعلنت شركة ميلودي ميديا للإنتاج الإعلامي الشامل، عن تسليمها لبرنامج "فن زمان" في موسمه الأول لفضائية الشروق، وقالت مديرة الشركة المذيعة سلمى سيد في مؤتمر صحفي عقدته بفندق السلام روتانا أمس، أن شركة ميلودي بدأت في انتاج البرنامج قبل ستة أشهر، وأضافت أن فكرة التوثيق بدأتها الشركة مع قناة الشروق منذ العام 2007م ، بـ(سر الغناء) مروراً بتجارب ضخمة أجملها مع وردي، وأشارت إلى ان الغرض من انتاج مثل تلك الأعمال لتنافس قنواتنا المحلية على المحيط الإقليمي، وقالت إن اختيار الشخصيات التي شملها التوثيق فيه درجة عالية من التمحيص لم يخلُ من الذكاء، ونوهت إلى أن أكثر ما يميز التجربة روح الإخاء والتعاون الموجود بين أعضاء فريق العمل، وقالت إنهم في البرنامج لم تواجههم أي مشاكل في عملية التسجيل لان الفنان عصام محمد نور كان يبدأ الحلقات بقراءة سورة العصر. وقالت ان تجربة ميلودي الثالثة في العام السابق من قناة الجزيرة "جوار الوادي" تتطرق فيها للعلاقات السودانية المصرية، بطريقة ودية بعيداً عن الخلافات التي تحدث بين البلدين، ورفضت سلمى الافصاح عن المبلغ الذي انتج به البرنامج وقالت ان المبلغ عالي ليخرج العمل بالصورة التي ترضي الجميع، ونوهت إلى ان فكرة التوثيق بها تشابه في جميع القنوات إلا أن شركة ميلودي وقناة الشروق اختلفت عن الآخرين في طريقة التناول واعتمدت على الابهار بشكل كبير ، وقالت ان البرنامج اهتم بالتوثيق أكثر من الغناء بدليل أن الحلقة تستمر لاربعين دقيقة بها أغنتان فقط، وباقي الزمن للتوثيق للشخصيات المختارة، وكشفت سلمى عن فتح مجال التعاون بين شركتها والقنوات الأخرى حتى لا تكون حكرا على قناة بعينها، ووعدت بالدخول في مجال الانتاج الدرامي في السنوات المقبلة.
من جانبه قال المتحدث باسم الفنانين المشاركين في البرنامج عصام محمد نور ان العمل صار كما خطط له وأضاف أن الجميع عمل بتجرد وتفانٍ حتى يخرج بالشكل الذي يرضي الجميع، وأشار إلى أن ما قدمه الفنانون في البرنامج هو جهد المقل، واوضح أنه كان خميرة عكننة في بعض المرات إلا ان الهدف من ذلك ان تعود الفائدة للجميع، خاصة وأن البرنامج يتحدث عن شخصيات تمثل وجدان الوطن في وقت كانت فيه الرسائل والتواصل عبر أغنيات هؤلاء العمالقة، وكشف عن توثيق البرنامج للاعمال الخاصة للفنانين في ثلاث حلقات رفض ان يفصح عنها.
وفي ذات السياق المتحدث باسم الفرقة الموسيقية الموسيقار سعد الدين الطيب قال : إن الأجواء الأسرية الموجودة في البرنامج ساعدت في اخراج العمل بصورة متميزة، وقال ان الاعمال التي تم التغني بها تم اختيارها بعناية، وطالب باتاحة الفرصة للموسيقيين في البرامج المختلفة، وقال نتطلع مستقبلا لعمل موسيقي متميز ، وزاد: "ان الموسيقيين الموجودين في البلد ناس رايعين" تنقصهم فقط الفرصة الكافية. وقالت منتجة البرنامج أماني علي البشير ان التحضير للبرنامج استغرق وقتا طويلا حتى يظهر بالشكل الحالي، وأشارت إلى أن فريق العمل بالبرنامج فاق الـ(50) فردا، ونوهت إلى الفريق المشارك في البرنامج تفوق على نفسه.


لمتابعة الاخبار الفنية الثقافية زورو موقعنا الالكتروني صحيفة ريبورتاج:
صفحة الفيسبوك: https://www.facebook.com/reportagesd
تيليجرام: https://telegram.me/reportagesd
مجموعة الفيسبوك: https://www.facebook.com/groups/85632…
تويتر:https://twitter.com/reportagesd1

اضافة تعليق

Powered by Facebook Comments

%d مدونون معجبون بهذه: