الدكتورة نهى عجاج تفتح قلبها لـ(ريبورتاج) : أنا أول فنانة في تاريخ الفن السوداني تنتج البوماً كاملاً من اغنياتها الخاصة

رفضت المشاركة في أغاني وأغاني لان غناء الغير لايضيف لي شيئاً
(يا ناس حرام عليكم أنا زولة مسكينة وما بتاعة مشاكل)
هذه النوعية من الفنانين والأغاني كانت محرمة من دخول بيت عجاج
لم أغني بالدلوكة في حياتي .. وما عندي صداقات في الوسط الفني
اعتذرت عن حفل رأس السنة في العام الماضي لارتفاع سعر التذكرة

الزواج لم يؤثر على تجربتي الفنية
حوار : علاء الدين موسى
الدكتورة نهى عجاج فنانة واقعية صاحبة مشروع فني مختلف، شقت طريقها الفني بشكل مغاير بعيدا عن تريد أعمال الغير التي درج أبناء جيلها الاعتماد عليها في بداياتهم الفنية، إلا أنها رفعت شعار ان أغانيها الخاصة أولاً، وانتجت البوما غنائيا كاملا من كلماتها الخاصة، هذا ما لفت الناس إليها قبل سبع سنوات من الآن، دخلت به إلى عالم الفنانين الكبار لتكون أول فنانة سودانية في تاريخ الغناء السوداني تنتج ألبوما كاملا من اعمالها الخاصة، شخصية محبوبة ومصادمة في آن واحد تحب العمل في صمت بعيداً عن الأضواء حتى أتهمها البعض بالفنانة الكسولة والمغرورة و(الشايفة روحا) ..
(ريبورتاج) التقت بها في حوار يجمع بين الخاص والعام ولا يخلو من الجراءة التي أجابت عليها بدبلوماسية وشفافية عالية وتحفظت على بعض الأسئلة لأنها لا تبحث عن المصادمات في الوسط الفني الذي تعزل نفسها عنه تماما حتى تريح نفسها من القيل والقال.
*بداية نهى عجاج ماهو سر الغياب لفترة طويلة من الزمن؟
طوال السنوات الماضية انا موجودة واخطط لعمل مختلف لمصلحة الوطن وهذا ما ادى إلى اختفائي عن الساحة الفنية لفترة من الزمن.
*اذن ماهي تلك الحاجات المختلفة؟
انتجنا (7) أعمال في الفترة الماضية تنادي بضرورة رفع العقوبات عن السودان، وشاركنا بها في عدد من الاحتفالات بالداخل والخارج مع مجموعة من الفنانين السودانيين إلى جانب مشاركة فنان سوداني سويدي، ولكن رغم ذلك لم اظهر في وسائل الاعلام واصرح بأنني قدمت تلك الأعمال لان العمل يخص السودان ولايمكن اختزاله في شخصية نهى فهذا قمة الانتهازية.
*ولكن منذ ظهورك في العام 2007م بألبوم غنائي لم تقدمي اي أعمال جديدة ؟
فترة ظهوري في العام 2007 كانت مع الوالد وحتى هذا الوقت لم أكن أفكر في الغناء بشكل احترافي، والآن قمت بتدشين عملين جديدين: أغنية "المرسي" لعلاء الدين السنهوري، "وبلد المطر" لبدرالدين حسن " إلى جانب إنتاج ألبوم من أعمالي الخاصة في وقت سابق.
*الفهم شنو من إنتاج ألبوم كامل من الاغاني الخاصة؟
هذا هو الوضع الطبيعي لكل فناني العالم، إلا عندنا نحن في السودان، وبدلا من الفنان يتعب في غناه الخاص يضيع وقته ومجهوده في غناء فنان آخر، خاصة وأن الجمهور سمع بتلك الاغاني، بالإضافة إلى أن الفنان عندما يقدم البوما يقدم نفسه للجمهور واذا وجد الرفض اوالقبول.
*ألا تعتقدين أن هذة الخطوة فيها خطورة على مشوارك الفني خاصة وأن الجمهور يسمع بك لأول مرة؟
عندما اتخذت هذا القرار المحصلة بالنسبة لي كانت واحدة، وليس لدى ما اخسره، وأغلب الناس عندما يسمعون بفنان جديد يركزون معه، ويبحثون عن الجديد المدهش في تجربته، لان العالم لا يحتاج إلى نسخ طبق الأصل، لذلك كنت ضد فكرة مقارنتي بفنان آخر حتى لا اعرض نفسي لظلم كبير كما يفعل كثير من الفنانين، إلى جانب الضغط النفسي الذي يتعرض له الفنان المقلد، ضف الى ذلك كلام الناس عن دي بت بدر الدين عجاج العازف المعروف الذي عمل مع عدد كبير الفنانين عايزة تعملي شنو جديد وهي تغني غناء الآخرين، وهذا ما أعطاني دافعا لأكون أول فنانة في تاريخ السودان تنتج ألبوما كاملا من الأغاني الخاصة.
*ولكن رغم ذلك نهى قررت اعتزال الغناء قبل ان ينضج عودها؟
فكرة اعتزال الغناء جاءتني بعد وفاة الوالد رحمة الله عليه لانه كان الملهم بالنسبة لي وبعد وفاته شعرت بانني لا استطيع مواصلة الغناء واتخذت قرار الاعتزال لعام كامل ولكن التأبين رجعني للغناء مرة أخرى.
*انتِ متهمة بأنك فنانة كسولة .. ما تعليقك؟
هذا الاتهام ارفضه جملة وتفصيلا، ولكن مشكلتي الوحيدة انني لا اتسرع في انتاج الاعمال لان هدفي ان أعمل اعمالا متميزة تقعد أكثر فترة من الزمن.
*حتى وان اخذت زمنا طويلا؟
ما عندي مشكلة حتى وإن اخذت العمر كلو، وعندما قمت بانتاج البومي الغنائي عرضته على الفنان عصام محمد نور واعجب باغنيتي "لوحت" و"بهاجر ليك" قال لي لو غنيتي الاغنيتين ديل وما غنيتي غيرم كفاية" لان الفكرة بالنسبة لي غير مرتبطة بعدد الأغاني ولكن بجودتها، والساحة الفنية بها عدد كبير من الفنانين الرواد الخالدين الذين اثروا الساحة الفنية وأعمالهم ليست بالكثرة، ولكن رغم ذلك ظلوا يشكلون حضورا رغم غيابهم وأعمالهم تتناقلها الاجيال جيلاً بعد جيل، والفكرة ليست ان تكون نجما مشهورا وتعمل قروش والناس تعرفك لازم تكون اعمال عندها قيمة.
*نفهم من ذلك انتِ ضد الشهرة والنجومية؟
بكل تأكيد .. ولست كباقي الفنانين المصابين بهوس النجومية والشهرة، وهذه الحاجة رغم اضرارها إلا أنها مفيدة مع الفنانين وتعطيهم الدافع لانتاج اعمال جيدة.
*ولكن رصيدك من الأغاني مقارنة بتجربتك قليل جداً؟
لدى أكثر من (15) أغنية في 8 سنوات ليست بالبسيطة، عدا الغناء المتساقط الذي تغنى به فنان آخر باتفاق مع الملحن أو الشاعر دون علمي وتركته من غير رجعة لان فيه إخلالا بالإتفاق وعدم احترام لك.
*يعني بمعدل أغنيتين في العام هذا فيه شئ من الكسل؟
هذا ليس كسلا وأنما من أجل التجويد لتقديم أعمال ذات قيمة فنية عالية، ولا أغني أغنية اليوم وتنتهي بعد كم شهر، من أجل مجاراة السوق، وانا عندي الأغنية تظل خالدة لسنوات وتتناقلها الاجيال ويمكن أن تسمع اغنية وأنت في اولى جامعة وأنت موظف ومع زوجتك واولادك.
*وهل تعتقدين أن الزواج أضاف إليك أم أثر على مشوار نهى الفني؟
الزواج يساعد على الانتاج، وانا قبل الزواج انتجت 13 اغنية وبعد الزواج أنتجت (7) يبقى الموضوع غير صحيح حاجة ايجابية.
*ولماذا تنازلتي عن بعض الأغاني رغم إنك أول من تغنى بها؟
أنا ضد تلك الفكرة تماما لان هذا فيه عدم احترام للفنان، خاصة وانني لا أستطيع ان اغني اغنية لفنان آخر مهما حصل حتى لو تركت الغناء.
*لكن بعض الشعراء يرون ان بعض الفنانين لم يستطعوا توصيل اغانيهم بالطريقة المطلوبة لذلك يلجأون لهذا كخيار؟
هذا بالنسبة لي ليس شرطا أساسيا، وعلى ما اذكر أن أحدا من الشخصيات المشهورة غنيت لها بإحد الأعمال وحققت انتشارا جيدا، لكن فنانا اغراه بالمال فاعطاه الاغنية دون استئذاني وعندما سمعتها بصوته رفضت ان اتغنى بها مجدداً .
*نهى تغني من أجل الغناء .. ام ان لديها ضوابط معينة في الغناء؟
انا بختلف عن كثير من الفنانين، واذا لم احس الأغنية لا اتغنى بها، لان هدفي أن تصل الأغنية للجمهور باحساس عالٍ، لذلك لا الجأ إلى الكثرة في الغناء حتى لو اختصرت مشواري الفني على 3 أعمال .
*ولماذا لم تقدمي تلك الأعمال الفنية في الحفلات الجماهيرية لتتواصلي مع جمهورك؟
الحفلات الجماهيرية لسه بدري عليها شوية، خاصة وانني لم ادخل دائرة الانتاج الخاص، وأغلب الفنانين الذين يقيمون حفلات جماهيرية تكون عن طريق شركاتهم الخاصة، بعد أن تناقص عدد المتعهدين وأصبحوا قلة، ويظهرون في الحفلات الموسمية، إلى جانب أن اي فنان مفروض قبل أن يلجأ لعمل حفل جماهيري من المفترض أن تكون الحفلة من اعماله الخاصة.
اذن لماذا لا تغني في المناسبات الخاصة (بيوت الأعراس) ؟
الحفلات الخاصة "بيوت الأعراس" ليست مسرحي، ولا استطيع تخيل نفسي وانا اغني في بيت عرس، لان نوعية الغناء المطلوب فيها لا تتناسب مع شخصيتي، لذلك ما ممكن اغني في حفل تخريج بهاجر ليك، بيت عرس ما ممكن ينفع، غناء دلوكة ومسارح.
*نهى ما حصلت غنت بالدلوكة ؟
ما حصل غنيت بيها ولا ح يجي يوم اغني بيها، وبالمناسبة الدلوكة كانت واحدة من المحظورات والمحرمات من دخول بيت بدر الدين عجاج، وأيضا هنالك فنانون ممنوعون من الدخول إلى البيت.
*الفنانون ديل منو؟
ممكن تعفيني عن هذا السؤال لانني لا استطيع ذكر اسمائهم، وكان هنالك حرص شديد للوالد تسمع شنو ولي منو ويختار لينا ويسمعنا، الشرائط.
*هل لديك صداقات في الوسط الفني؟
ليست لدى صداقات في الوسط ولكن هنالك محبة واحترام.
*لماذا؟
لانو ما ممكن تجي لي مهندس تقوليهو ليه ما مصاحب المهندسين، وكذلك الدكاترة والطلاب، لان الصداقة ما مرتبطة بالمهنة مرتبطة بتربيتك والحاجات البتحبها تتفقوا فيها ممكن يكون زول من بيئة بسيطة وثقافتو التعليمية ما زيك مع ذلك يمكن يكون صديقك مع حاجات محددة نفسية هو بلمسك وانت بتلمسو ما عندها علاقة اصلا انت مهنتك شنو.
*البعض ينظر إليك بأنك مفترية وشايفة روحك وبتاعة مشاكل؟
يا جماعة حرام عليكم والله ارحموني شوية، أنا زولة بالي طويل وما بزعل من زول ولا بعمل مشاكل، وأنا ما عارفة الناس دي ليه كل مرة بتطلعو لي بي حاجة مرة مغرورة و(شايفة روحا) ومرة مزاجية ، في شنو انا ما عارفة صراحة اصنف نفسي في اي حتة.
*ولكن عدم غناك في مناسبات الأعراس فسره البعض بالغرور والافتراء؟
نحن كسودانيين اذا عايزين البلد دي تمشي لي قدام في مفاهيم لازم تتغير، لازم يكون هنالك اختلاف بين الناس .
*نهى ترفع شعار مساندة المساكين الغبش، إلا أنها تناقض نفسها باقامة حفلات رأس السنة بارقام فلكية؟
في الغالب اسعار تذاكر الدخول لحفلات رأس السنة مرتبطة بالمتعهد، والفنان بوقع عقد قيتمو المادية تكون معقولة جدا هذا من جانبي، بقول اذا الفنان ما عندو المقدرة على عمل حفل يراعي فيه البسطاء من الافضل انو ما يعملا.
*وهل سبق ان اعتذرتي عن قيام احدى الحفلات بسبب ارتفاع سعر التذكرة؟
نعم .. اعتذرت عن حفل رأس السنة في العام الماضي لان ظروف المواطن لا تسمح في ظل رفع الدعم وغلاء المعيشة، وهذا ليس من المنطق أن تعلق بوستر بقيمة عالية والناس ما عندها حق الأكل والعلاج، وأنا شخصيا ما بعمل حاجة زي دي.
*البعض يتساءل عن سبب اعتذارك عن المشاركة في أغاني وأغاني في احد الموسم السابقة؟
عندما عرضت علىّ ادارة القناة المشاركة في البرنامج رفضت لانني ضد فكرة التغني باغاني الغير لان الجمهور اذا تعود عليك وأنت بتردد اغاني متميزة من الصعب أن يتقبل اعمالك الخاصة.
*وكيف تنظري لهذه النوعية من البرامج؟
البرامج دي ضلت طريقها لان الهدف منها انتاج اغاني لم تكن معروفة للناس ليتعرفوا عليها، ولكن ما يحدث الآن ضد الفكرة التي قامت من اجلها تلك البرامج، وضربنا مثالا بسيطا اغنية واحدة للجابري تجدها على مدى خمس او ست سنوات موجودة في تلك القنوات، طيب يا ناس القنوات اعملوا فينا خير وطلعوا لينا باقي الاغاني التي لم تكتشف حتى يتحقق الهدف الذي قام من أجله البرنامج، لان اذن المستمع ملت التكرار غير المفيد، وحتى هذه اللحظة لم استوعب فكرة سماع نفس الاغنية بأكثر من صوت، إلا اذا كانت لدينا فكرة مسابقة "أحلى صوت".
*ختاماً كيف تخطط نهى لمشروعها الفني في المستقبل؟
لدى عدد من المشاريع التي سوف ترى النور في القريب العاجل منها فيديو كليب يتم تدشينه في الأيام القادمة إلى جانب انتاج أعمال جديدة سوف امشي بخطوات أسرع حتى اتخلص من اتهامي بالكسل.


لمتابعة الاخبار الفنية الثقافية زورو موقعنا الالكتروني صحيفة ريبورتاج:
صفحة الفيسبوك: https://www.facebook.com/reportagesd
تيليجرام: https://telegram.me/reportagesd
مجموعة الفيسبوك: https://www.facebook.com/groups/85632…
تويتر:https://twitter.com/reportagesd1

اضافة تعليق

Powered by Facebook Comments

%d مدونون معجبون بهذه: