Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
احداثتقارير

في سباق الموسم حفلات السنة .. طرب وشغب

ريبورتاج: علاء الدين موسى

تنافس العديد من أبرز نجوم الغناء في ليلة رأس السنة، على إمتاع الجمهور والترفيه عنهم، من خلال الحفلات التي أحيوها بمسارح الخرطوم المختلفة، واستعد هؤلاء الفنانون منذ وقت مبكر لهذا الحدث الأبرز، وامتلأت شوارع العاصمة بالبوسترات واللافتات على الجدران ترويجاً لحفلات رأس السنة، التي أضحت بمثابة بوصلة تحدد نجومية الفنان للعام المنصرم وبداية الجديد، وحقق بعض الفنانين نجاحاً كبيراً، وبعضهم تراجعت نجوميتهم، وشهدت حفلات اخرى احداث شغب كبيرة ادت لانسحاب فنان كبير من الحفل بإحد المسارح.
وقبيل ليلة رأس السنة بأيام ظهرت أصوات تنادي بضرورة مقاطعة الحفلات الجماهيرية، في ظل ارتفاع الأسعار بشكل جنوني، بعد ان تمت اجازة الموازنة الجديدة، التي ادت إلى مضاعفة الاسعار مقارنة بالعام الماضي، وهذه المقاطعة استجاب لها بعض الفنانين ولم يلتفت لها البعض الآخر، باعتبار ان حفل رأس السنة يعد موسما بالنسبة للفنانين يودعون به العام المنصرم ويستقبلون العام الجديد مع جمهورهم.

طه وأنصاف

حقق حفل الفنان طه سليمان والفنانة انصاف مدني نجاحا كبيرا، واستطاع ان يسيطر الحفل على حديث الأسافير في اليومين الماضيين بعد تفوق طه وانصاف وظهورهما بشكل مغاير في تلك الأمسية وتقديمهما لأجمل الأعمال، التي وجدت التجاوب الكبير من قبل الحاضرين والمشاهدين عبر فضائية النيل الأزرق التي نقلت الحفل على شاشتها من صالة اسبارك ستي بالخرطوم، وقدم طه خلال تلك الأمسية عدداً من الأعمال الخاصة التي تعاون فيها مع الشاعر هيثم عباس، إلى جانب تغنيه بأغنتين للفنان النور الجيلاني، بالإضافة لأغنية (التريلا) التي برع في تقديمها بشكل مغايير كما كانت عليه في السابق، وذرف طه الدموع بعد أن تغنى بأغنية (أمي) التي شارك فيها الحضور البكاء، ولم يستطع تكملة الأغنية.

هدى وحسين

واتخذت الفنانة هدى عربي برفقة الفنان حسين شندي مكانا للتواصل مع معجبيها في ليلة رأس السنة وسط حضور نوعي تقدمهم الفنان النور الجيلاني الذي تم تكريمه عبر تلك الأمسية التي تم نقلها عبر فضائية سودانية 24، وشهد الحفل حضورا جماهيريا كبيرا، وكانت الفنانة "هدى عربي" قد أعربت عن سعادتها الغامرة بوجودها مع الفنان الكبير "حسين شندي" في حفل رأس، وقالت "هدى" إنها من أشد المعجبين بالفنان "حسين شندي" ووصفته بالرجل الرائع على المستوى الإنساني.

و كانت الليلة من فندق الهوليدي فيلا التي شاركت فيها طيبة برس بتكريم الدكتور منصور خالد و الفنان النور الجيلاني ..وامه حضور كريم كبير.

وشهدت صالة السلام بالحديقة الدولية، حفل عاصم البنا وندى القلعة الذي حضره عدد من الجمهور، في ظل التنافس المحموم بين الفنانين في تلك الأمسية، وعزا مراقبون اقبال الجمهور على حفل البنا وندى، لانخفاض سعر تذكرة الدخول . مقارنة بباقي الحفلات الجماهيرية، وفي الوقت الذي لم يحقق فيه حفل معتز صباحي والفنان أحمد فتح الله بصالة الحضري نجاحاً يذكر.

حفلات متنوعة

وحققت الفنانة مكارم بشير نجاحا متوسطا في حفلتها التي أقامتها باستاد ود نوباوي، بتذكرة أقل إلا أنها لم تفلح في استقطاب جمهور كبير، واقام الفنان جمال فرفور حفلا جماهيريا مجانيا بمنتزه الزوادة ببحري حضره عدد مقدر من الجمهور قدم خلاله عدداً من الأغاني الوطنية والعاطفية التي تجاوب معها الجمهور بشكل كبير، وفي المسرح القومي عانقت فرقة عقد الجلاد جمهورها بغياب شمت محمد نور الذي اعلن انسحابه في وقت سابق عن العقد، بسبب الخلافات التي بينه وأعضاء الفرقة، ولم يظهر العقد بالشكل المطلوب خاصة بعد ان منع من التغني بأغاني الراحل محجوب شريف التي كانت ترتكز عليها الفرقة في معظم حفلاتها.

واحجم فيه عدد كبير من الجمهور عن الدخول لحفل الفنانة سميرة دنيا و مهاب عثمان، نسبة لارتفاع تذكرة الدخول للحفل التي تجاوزت الـ(400) جنيه، ووقعا في فخ الفشل، وظلم الفنانان نفسيهما بالتغني في ليلة واحدة، ووصف مراقبون دخول سميرة دنيا مع مهاب كان بمثابة القشة التي قسمت ظهريهما، باعتبارهما ليسا فناني شباك خاصة سميرة التي انقطعت عن الساحة الفنية لفترة طويلة من الزمن.

أحداث مؤسفة

وشهد حفل رأس السنة الذي أقامته ولاية الخرطوم بالساحة الخضراء حضورا جماهيريا كبيرا بعد ان أعلنت الولاية عن حفل مجاني يحييه عدد من الفنانين في مقدمتهم الموسيقار محمد الأمين وندى القلعة وشكر الله عز الدين قبل ان تعتذر ندى القلعة عن المشاركة في الحفل، وتصدى ود اللمين وشكر الله للمهمة، إلا أن الحفل شهد أحداثا مؤسفة، خاصة من قبل الجمهور الذي تسبب في تحطيم بعض الكراسي المعدة لهذا الحفل، ولم ينجُ ود الأمين من رشاش الكلمات والألفاظ النابية التي تلفظ بها البعض الأمر الذي استنكره الحاضرون بالساحة الخضراء، باعتبار أن الموسيقار محمد الأمين يعد رقماً لا يمكن المساس به، ووصفوا الجمهور بالمتهور الذي لا يفهم في الفن والموسيقى شيئاً، في الوقت الذي حمل فيه مراقبون الباشكاتب وزر مشاركته في هذه الأمسية باعتباره فنانا لديه جمهور صفوي غير جمهور الحفلات العامة التي يطغي عليها (الزنق)، ولا يمكن له أن يتغنى في كهذا حفلات.

مقاطعة حسين

في الوقت الذي أعلن فيه الفنان حسين الصادق عن مقاطعته لحفلات رأس السنة تضماناً مع الجمهور بسبب الظروف الاقتصادية التي تمر بها البلاد، وقام الفنان "حسين الصادق" بإلغاء التعاقد الذي أبرمه قبيل أيام لإحياء حفل رأس السنة ببورتسودان. هذا وجاءت خطوة “حسين” مباغتة للكثيرين خصوصاً جمهوره في بورتسودان الذي ظل يتساءل عن سبب إلغاء الحفل المفاجئ، وأكد حسين تعويض جمهوره بحفل جماهيري في الرابع من يناير بنادي الضباط بالخرطوم، تعويضاً عن غيابه في ليلة رأس السنة.
لمتابعة الاخبار الفنية الثقافية زورو موقعنا الالكتروني صحيفة ريبورتاج:
صفحة الفيسبوك: https://www.facebook.com/reportagesd
تلغرام: https://telegram.me/reportagesd
مجموعة الفيسبوك: https://www.facebook.com/groups/85632…
تويتر:https://twitter.com/reportagesd1

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: