لؤي محترم: قدمت أطول دور في الدراما العربية لشخصية سودانية بعيدا عن ادوار (السفرجية) والبوابين

حوار: ملاذ ناجي
فنان شاب بإمكانيات وقدرات كبيرة يمتلك موهبة التقليد والتمثيل عمل في هوليوود الشرق فأبهر وغنى فأطرب الفنان الشامل لؤي محترم التقته ريبورتاج في دردشة وخرجنا بالاتي:
المحطة المهمة التي لا يمكن تجاوزها مسلسل (9 جامعة الدول) مع الممثل المصري خالد صالح حدثنا عنه بالتفصيل؟

بفضل الله هي محطة مولدي في أرض البطولة العربية مع النجم الراحل خالد صالح وسعيد صالح رحمهم الله وداؤود حسين وإيمان العاصي وسيد رجب وكريم محمود عبد العزيز ومحمود العراقي اخي الحبيب بإخراج العالمي محمد مصطفي وإنتاج أ. احمد سمير حيث يصنف أطول دور بطولة في العالم العربي يأخذة ممثل سوداني بلا إنتقاص من قدر السوداني كسابقة تحديدنا بالبوابين والصفرجية مع إحترامي طبعا لأصحاب هذة المهن الشريفة والنضيفة بكسبها الحلال ، لكن ينبغي أن يعي العالم أن السوداني بإمكانه الإبتكار والقيادة والإختراع والريادة وتقديم اصناف متنوعة من الإبداع ويجيد تمثيل ادوار غير تلك التي حبس فيها

ماذا عن مشاركاتك الخارجية الاخرى؟

شاركت في فيلم ترين ستيشن وهو فيلم دولي وفائز في مهرجان ميامي في امريكا بجائزة أطول فيلم روائي

وشاركت في البرنامج الكوميدي الخاص ( محترمكس )

هذا بالإضافة إلي العروض الكوميدية التي قدمتها عبر مسرح الرجل الواحد داخل وخارج السودان

بالإضافة لمشاركاتي في بعض البرامج المحلية.

الفرق الكوميدية هل تضيف لك ام تضيف لها؟

بالطبع انا اتعاون فقط مع الفرق الكوميدية في السودان ولا احب الإنضمام إلي فرقة معينة لكي لا تحدني قيود الفريق لأن أسلوبي ذو لونية مختلفة كما اني أضفت للفرق الكوميديه قوالب جديدة تشهد عليها الساحه ومواقع التواصل حيث كنت اول فنان يقدم قوالب تقليد الفنانين العالميين في السودان بمواضيع إجتماعية مختلفة أقوم بتأليف المواضيع بنفسي ولا أسرق جهد الآخرين وأقوم بصناعة المؤثرات الصوتية في أحدث الأستوديوهات إضافة إلي أني ادخلت لهجات عالمية بصورة صحيحة ودائما أحب التطرق إلي القضايا الوطنية والمجتمعية بشكل صريح وبكل جراة عبر

الطرح والمعالجة بلاحياد.

تمتلك قدرة كبيرة علي التقليد هي موهبة ام فن مكتسب؟

الاتنين معا فهو فن مكتسب بفضل الله من حيث التمارين الصوتية التي اتمرنها وهي موهبة من الله صقلتها وطورتها.

هل تعتقد ان الدراما السودانية تضيف لك ام انت من تود الارتقاء بها؟

بالتأكيد طموحي أن أضيف لها وهذا شئ طبيعي أن اجتهد واتطلع لرفعة وطني من زاوية تخصصي واضفت لها وسأظل ما حييت مثل ما أضاف لها كثيرون وسوف يأتي من بعدي من يضيفون لها وتلك سنة الحياة التطور جيلا بعد جيل مع الحفاظ علي مقدراتنا الثقافية وقيمنا ما إستطعنا.

مشروعك مع المصريين الذي اتيت بهم للسودان (مبادرة أبناء النيل) حدثنا عنه؟

هي مبادرة ثقافية تجمع دول حوض النيل جميعا وبحكم علاقاتي مع نخب المجتمع المصري بحمد الله اردت أن أساهم بتقديم الخير الذي يجمع البشر في إقامة في ما تعجز السياسة عن تقديمه من الممكن ان يقدمه الفن.

ماسر ارتباطك بمصر؟

إرتباط حب وإرتباط حر لاينسي جميل ومعروف وإرتباط سوداني يحاول أن يرد دين لأناس أكرموه مسمن وعلاج وتعليم وملح وملاح ونيل جامع وقبلة واحدة مصر في قلبي فأول من إحتضنتني بعد أمي كانت مصرية جارتنا خالتي ( أم خالد ) بلا تميز وبلا عنصرية وبلا سياسة من حق الحب أن ينمو كيف يشاء وذلك من باب الوعي بأن مؤلف القلوب هو الله والتحابب في سبيله رسالتي.

تمتلك مقدرات صوتية كبيرة وصوت رائع لماذا لا تتجه للغناء؟

هو مشروعي القادم وذلك بعد إشادات من مختلف انحاء العالم علي فيديوهاتي في مواقع التواصل ومن زاوية لإيماني أن الغناء اغراضه كثيرة وبإمكاني أن احسن إستخدامه وماشجعني هو تجربتي فيديو كليب أغنية الحظر الأمريكي حيث قمت بتأليف الكلمات باللغة الإنجليزية وتلحينها وتناولت قضية الحظر وأثره علي البسطاء ، ما لفت إنتباهي هو تفاعل المتابعين ولا يفوتني شكر التيم العامل وشركة ريسبكت والممثلين فكلهم اخوتي فلولاهم لما قدمت شئ وبحمد الله ذلك كله حيث تصدر الفيديو كليب أخبار المواقع الأمريكية رغم أن شأنه سوداني ولاقي قبول وإستحسان علي ارفع مستوي حيث كان التدشين في الساحة الخضراء بحضور رجل الدين الأب البروفيسور فيلوساوث فرج ورجل الدين الداعية أ. عبدالحفيظ الكدقري ومبعوثة السفارة الأمريكة أ. جانيت و ومجموعة محمود في القلب ومجموعة بيست فريندز والعديد من الزملاء في الوسط والأصدقاء ، والشكر لكل الجهات التي دعمت وعلي رأسها سلطات مطار الخرطوم والسكة حديد والمجلس المدني السوداني الأمريكي والأستاذ اسامة نبيل

فكان اول عمل لي كتابة وتلحين وإخراج واديته بدافع وطني فقط لاغير.

مسلسلك الرمضاني الجديد جنة ابليس ماذا عنه؟

مسلسل جنة إبليس هو أول تجربة أخوض تصويرها في السودان وهي تجربة يشرف عليها المخرج والممثل أبوبكر الشيخ وفريق عمل محترم ومجتهد وطموح حيث أعتبره شخصيا أضخم عمل درامي في تاريخ السودان من حيث التقنيات والأداء اما من ناحية المضمون فهذه الدراما صيغت بسيناريو إرشادي عن دور إبليس في حياة الإنسان وهو الذي أقسم لله عز وجل بإغوائنا أجمعين ونسأل الله أن يكون ماقدمنا مفيدا وان يكون للنجاح حليفنا.

شكرا محترم

شكرا لكم

لمتابعة الاخبار الفنية الثقافية زورو موقعنا الالكتروني صحيفة ريبورتاج:
صفحة الفيسبوك: https://www.facebook.com/reportagesd
تلغرام: https://telegram.me/reportagesd
مجموعة الفيسبوك: https://www.facebook.com/groups/85632…
تويتر:https://twitter.com/reportagesd1

اضافة تعليق

Powered by Facebook Comments

%d مدونون معجبون بهذه: