Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
احداث

محمد الأمين : أم بلينة السنوسى كانت تنوى الأستقرار بالخرطوم ولكن ..

ريبورتاج:متابعات
أقامت أسرة إتحاد الفنانين بأم درمان مساء أمس ختمة للقرآن الكريم بمشاركة مجموعة من حفظة القرآن وعدد من أعضاء الأتحاد وهبوها الى روح فقداء الأتحاد الأساتذة ابراهيم حسين وأم بلينة السنوسى والموسيقى منصور سليمان الذين رحلوا عن الدنيا خلال الأيام الماضية ،وعقب صلاة العشاء ترحم الجميع على الفقداء وخاطب الحضور الدكتور عبدالقادر سالم رئيس الأتحاد حيث أشار للأسهامات الكبيرة للراحلين فى مسيرة الفن السودانى وتقدم بالشكر الجزيل لكل الذين تكبدوا مشاق الحضور لتقديم التعازى سواء أن كان بمنازل العزاء أو بدار الأتحاد ،وقال الأستاذ سيف الجامعة أن إقامة الختمة وتقبل العزاء هو قليل من الوفاء للراحلين الذين قدموا وأسهموا فى المجالات المختلفة مشيرا الى أن المجتمع الفنى يعرف جيدا قيم الوفاء .
وتحدث الموسيقار محمد الأمين وقال أن الرابط بين ابراهيم حسين وأم بلينة هو الأجتهاد والمعاناة التى واجهوها فى بدايتهما الفنية وإستطاعا أن يقدما إبداعا واضحا فى مسيرة الغناء السودانى ،وقال أن ام بلينة شقت طريقها بأجتهاد كبير وفضلت البقاء بمدينة الأبيض برا بوالدها الذى رحل قبل فترة ،وكانت تنوى الأستقرار بالخرطوم وظلت على تواصل به لكن المنية كانت أسرع ،وقال ودالأمين أن رحيل الثلاثى يعتبر فقدا كبيرا للفن السودانى سائلا الله لهم الرحمة والمغفرة .وتقدم نجل الفنان ابراهيم حسين بالشكر الجزيل لأسرة إتحاد الفنانين على مواقفهم النبيلة مع والدهم ومع الأسرة شاكرا الجميع على وقفتهم الطيبة .
وكانت قناة النيل الأزرق قد سجلت ختمة القرآن والتأبين بدار الأتحاد وسيتم بثها خلال برنامج مساء جديد .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: