مشاهير

بعد انفصالها عن العائلة الملكية..ميغان ماركل تعود لهوليوود

ريبورتاج:مشاهير
بعد إعلان الزوجين الأمير هاري والممثلة ميغان ماركل، التخلي عن مهامهما الملكية، والانفصال عن الأسرة الملكية، عادت ماركل إلى ممارسة حياتها العادية قبل الزواج.
وكانت أولى خطواتها، بعد الانفصال عن العائلة، الانتقال إلى كندا من دون زوجها، الذي يحاول حالياً حل أزماته مع أسرته.
واعترضت العائلة الملكية  على قرار الزوجين بالتخلي عن دورهما، كعضوين بارزين في العائلة الملكية.
ثم تعاقدت ماركل مع شركة ديزني، على تسجيل تعليقٍ صوتي، مقابل التبرع بأجرها إلى جمعيةٍ خيريةٍ معنية بحماية الفيلة، وفقاً لصحيفة “تايمز”.
وكان الأمير هاري، هو من سعى لإتمام هذه الصفقة من أجل زوجته، أثناء العرض الخاص لفيلم The Lion King. إذ نجح في إقناع بوب إيغر، المدير التنفيذي لديزني، أن ميغان تستطيع تقديم التمثيل والتعليق الصوتي ببراعة، وأنها مهتمة حقاً بالعمل مع شركة الرسوم المتحركة الشهيرة.
انتقال ماركل إلى كندا، قد يحرمها من الموافقة على طلب الجنسية البريطانية، الذي قدمته عقب زواجها من الأمير هاري، رغم إعلانهما أنهما سيقيمان بين المملكة المتحدة، وأميركا الشمالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق