منوعات

مكونات تُوصف بأنها طبيعية ولكن تأثيرها كارثي على الصحة!

كل شيء يأتي من الطبيعة، يوحي إلينا بأنه صحي و جيد و مفيد. لكن هذا الأمر لا ينطبق على كل شيء بشكل مطلق. فثمة أنواع تصنّف على أنها طبيعية، و هي مع ذلك ضارة جداً بالصحة. فما هي؟

 

شراب الذرة عالي الفروكتوز: يُستخدم على نطاق واسع جداً في الكثير من المأكولات المعلبة و الحلويات، و يُدعي المصنّعون أنه مادة طبيعية صحية، لكنه في الحقيقة عكس ذلك تماماً! فهو يحتوي على الفروكتوز المركز الذي يُعتبر في عالمنا اليوم، سبباً رئيسياً للسمنة المفرطة المسببة لمرض السكري و ترقق العظام وانواع السرطان المختلفة. كما أن طريقة استخراج هذا النوع من المحليات، يُرجح أن تكون ملوثة بالزئبق عالي السمية.
مركز عصير الفاكهة: يدّعي المصنّعون، أن مركز عصير الفاكهة هو البديل المثالي عن السكر و أنه يأتي من مصدر نباتي و لذلك فهو صحي ومفيد. و لكن الحقيقة مغايرة تماماً. فهذا المركز يحتوي على كمية عالية جداً من السعرات الحرارية الفارغة المسببة للسمنة المفرطة و لارتفاع نسبة كوليستيرول الدم.
عصير العلب المبخّر: الحقيقة أن هذا النوع من العصير، هو عبارة عن كمية صخمة من السكر يجري حلها مع الماء و يُضاف إليها النكهات الصناعية المشتقة من أنواع الفاكهة المختلفة. لا شيء طبيعي في هذا العصير، ولهذا فهو ضارة جداً و لاسيما على صحة الأطفال.
زيت النخيل: الدهون غير المشبوعة الموجودة في الزيوت المهدرجة مثل زيت النخيل، تُعتبر سيئة جداً على صحة القلب لأنها تؤدي إلى ارتفاع نسبة الكوليستيرول في الدم. علماً أن زيت النخيل يُستعمل في الرقائق المالحة Crackers وفي غيرها من المخبزوات.
الأطعمة المنكهّة بالكراميل: الكراميل هو نتيجة طبيعية لتعريض السكر للنار، و لهذا لا يمكن اعتباره طبيعياً أو صحياً. يُشار هنا إلى مكون الـAmmonium يتعرض للتحوّل عند إخضاع السكر لتأثير النار، و هذا يجعله بمثابة مسبب رئيسي للسرطان، ومع ذلك فهو يُستعمل في الحلويات و مشروبات الصودا
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: