احداث

الشاعر محمد الخير يقاضي سارقي أغنية (ماظلمتك)..

ريبورتاج:حسين علي
الشاعر محمد الخير يقاضي سارقي أغنية (ماظلمتك).. كشف الشاعر الشاب محمد الخير حامد أنه قد شرع فعليا في اجراءات فتح بلاغ جنائي بمحكمة الملكية الفكرية ومقاضاة كل من شارك في واقعة سرقة قصيدته (ما ظلمتك) مؤكدا على ضرورة الإجراء القانوني لإثبات واقعة السرقة وإحقاق الحق وحتى يكون أمثال هولاء الأدعياء والمتشوعرين ، على حد قوله؛ عبرة وعظة لكل من يحاول مستقبلا أن يحذو حذوهم. وقال محمد الخير :"قصيدة ما ظلمتك كتبتها في عام 2010 بلسان صديق حكى لي عن حالته العاطفية وردا على أغنية دعوة المظلوم التي تغنى بها فرفور" ، مشيرا الى أن خطيبة صديقي كانت قد أرسلتها له عند حدوث خلاف بينهما فلجأ الصديق له وطلب الرد على الأغنية، وتابع ؛ الأغنية لحنها الملحن محمد محمود وتغنى بها الفنان الشاب صبري عبدالله كما أجاز بها الفنان مصطفى الموردة صوته وقدمها وحصل على عضوية اتحاد الفنانيين ومؤخرا تغنى بها فنان الطنبور الشاب معتز عبدالرازق وقدمها بلحن جديد بالقنوات والإذاعات ونوه إلى أن كل هذه الأشياء موثقة وموجودة باليوتيوب. واستغرب الشاعر محمد الخير جدا لقوة عين وجرأة من قام بهذا الفعل مشيرا إلى أنه لو اجتهد اجتهادا بسيطا وبحث في الشبكة العنكبوتية لكفاه عن الإقدام على سرقة النص والدخول في هذا الموقف المحرج ، ودعا جميع الكتاب والمؤلفين والمبدعين لتسجيل أعمالهم بالملكية الفكرية. وترجع بداية الأحداث الى قيام فنان شاب اسمه وليد الطيب (وليد اللحظة) بالترويج لأغنية بعنوان (ماظلمتك) تحمل نفس الكلمات والمفردات وبتطابق كامل ونسبتها إلى شاعر آخر وبث الأغنية والإعلان بصفحته بالفيس بوك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: